رئيس الجمهورية يدعو البرلمان الجديد لعقد جلسته الأولى
الجلسة الأولى يجب أن تعقد في الثالث من أيلول كحد أقصى

كركوك ناو أصدرت رئاسة الجمهورية، اليوم الاثنين، مرسوماً يقضي بدعوة البرلمان الجديد لعقد جلسته الأولى من الفصل التشريعي الأول، وذلك خلال أسبوعين تقريباً من إعلان النتائج النهاية للانتخابات التشريعية والذي كان يوم العشرين من الشهر الحالي.

بيان أصدرته رئاسة الجمهورية ذكرت فيه أن مصادقة المحكمة الاتحادية مؤخراً على نتائج الانتخابات التشريعية اقتضت أن يدعو رئيس الجمهورية البرلمان الجديد، وبحسب الأعراف الستورية، إلى الانعقاد برئاسة أكبر الأعضاء سناً لترديد القسم النيابي ومن ثم انتخاب رئيس البرلمان ونائبيه، وذك خلال مدة 15 يوماً.

البيان الرئاسي ذكر إن معصوم أجرى حوارات مكثفة مع كل القوى السياسية وحثها على سرعة حسم حوراتها المتعلقة بالاستحاقات الدستورية للجلسة النيابية الأولى وهي الاتفاق على أسماء المرشحين لمنصب رئيس البرلمان ونائبية، وفتح باب الترشيح لانتخاب رئيس للجمهورية وتكليف مرشح الكتلة النيابية الاكثر عدداً لتشكيل الحكومة.

بيان رئاسة الجمهورية أضاف أن الجلسة البرلمانية الأولى يجب أن تعقد في موعد لا يتجاوز الثالث من شهر أيلول المقبل، شاكراً الشعب وجميع القوى السياسية التي شاركت في العملية الديمقراطية الأخيرة.

لم يتبق على موعد عقد الجلسة البرلمانية الاولى سوى أسبوع واحد، بحسب التوقيتات الدستورية

جدير بالذكر أن مفوضية الانتخابات دعت جميع الاحزاب والائتلافات والمرشحين الفائزين الذين يرومون تشكيل تحالفات برلمانية الى مراجعة مقر دائرة الاحزاب والتنظيمات السياسية في مفوضية الانتخابات يوم غد الثلاثاء لتسجيلها وفقاً للقانون.

  • FB
  • Instagram
  • Twitter
  • YT