مفوضية الانتخابات تصدر توضيحا بشأن صناديق كركوك

كركوك ناو اصدرت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، توضيحا بشأن جلب صناديق الاقتراع لانتخابات مجلس النواب العراقي من كركوك، مؤكدا بأنه لم يتم اتخاذ قرار بهذا الصدد وان العمل جاري بشكل تصاعدي بخصوص عمليات العد والفرز. نفى الناطق الرسمي باسم مفوضية الانتخابات القاضي ليث جبر، في بيان له اليوم الاثنين، تلقى (كركوك ناو) نسخة منه، ما تناولته بعض وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي من تصريحات حول جلب محطات اقتراع من كركوك وأضاف جبر إلى انه "لم يتم اتخاذ قرارا بهذا الصدد من قبل مجلس المفوضين من القضاة المنتدبين وان العمل يجري بشكل تصاعدي بخصوص عمليات العد والفرز اليدوي لمراكز ومحطات بغداد / الكرخ وبانسيابية وهمة عاليتين فضلا عن المراكز والمحطات التي تم اتخاذ قرارا بشأنها لانتخابات الخارج ". وأشار إلى انه "سيتم الإعلان عن النتائج النهاية لعمليات إعادة العد والفرز بعد استكمال جميع المراكز والمحطات التي وردت بشأنها شكاوى وطعون في جميع المحافظات ومنها مراكز ومحطات الخارج". ودعا القاضي ليث جبر وسائل الإعلام إلى توخي الدقة في نشر المعلومات وأخذها من مصدرها الرسمي شاكرا التعاون المستمر مع المؤسسات الإعلامية التي تستند إلى المعلومة الصحيحة التي ترد من المصدر الرسمي للمفوضية.

كركوك، تموز 2018، مركز عد وفرز الاصوات، اغلب الاطراف يعتقد بأن اصواته تزايد في عملية العد اليدوي تصوير: كاروان الصالحي
بدأت عملية العد والفرز اليدوي يوم 3-7-2018 والتي استمرت لمدة ثلاثة ايام في قاعة النشاط الرياضي في مدينة كركوك، للصناديق التي سبق وان سجل الاحزاب السياسية شكاوى بحقها او التي تشوبها شبهات التزوير، وذلك بحسب قانون التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب، في ظل اجراءات “امنية مشددة” بحسب مسؤولين حزبيين وامنيين وانتهت العملية يوم اكد مكونات كركوك الثلاث في كركوك كل على حدا على زيادة اصواتها بعد انتهاء عملية العد والفرز اليدوي، على الرغم من ان المفوضية العليا المستقل للانتخابات لم تعلن عن نتائج رسمية للعملية. جرت الانتخابات البرلمانية العراقية في 12 أيار 2018، بنظام التصويت الإلكتروني الذي يطبق للمرة الأولى في البلاد ولكن نتائج الانتخابات واجهت موجة من الاعتراضات مما دفع مجلس النواب العراقي للتصويت في يوم 6 حزيران 2018 على التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب الذي يتضمن باعادة فرز وعد الاصوات الانتخابية بصورة يدوية. وبعد تصويت الدورة السابقة لمجلس النواب العراقي على التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب، والزام المفوضية باجراء عملية العد والفرز اليدوي للاصوات بنسبة 100% في عموم العراق، ولكن المفوضية العليا المستقلة للانتخابات من القضاة المنتدبين قررت يوم 24 حزيران 2018، اعادة العد الفرز اليدوي للمراكز الانتخابية التي تشوبها شبهات التزوير فقط.

  • FB
  • Instagram
  • Twitter
  • YT