من الناس

الحجر المنزلي بالنسبة لـ(داليا) كان تجربةً مختلفة

  • 2020-05-13
الحجر المنزلي بالنسبة لـ(داليا) كان تجربةً مختلفة
عمار عزيز

اسمي حياة دخيل ولكنهم ينادونني بـ(داليا)، عمري 23 سنة وأعيش في مخيم للنازحين.

بدأت الرسم منذ عام 2019، وأملك الآن 17 لوحة جميلة.

لا أحب أن أُضيِّعَ وقتي أبداً، لذا استفدت كثيراَ من فترة الحجر المنزلي و رسمت العديد من اللوحات الفنية الجميلة.

الكثيرون كانوا يشعرون بالملل في منازلهم خلال تلك الفترة، لكنها كانت بالنسبة لي تجربة مختلفة، تمكنت من أحوّل أحاسيسي و كل ما كان يدور بخاطري الى لوحات فنية.

بعض لوحاتي تتعلق بالإبادة التي تعرض لها الايزيديون على أيدي مسلحي تنظيم داعش، و بالأخص النساء و الفتيات اللاتي تعرضن لأبشع أنواع التعذيب. بصورة عامة، أقوم بترجمة المواضيع التي أراها مهمة الى لوحات فنية.

أنا حاليا طالبة في قسم اللغة الانجليزية بكلية التربية، لكن هوايتي المفضلة هي الرسم، و لن أتخلى بأي شكل من الأشكال عن شغفي.

أعيش منذ خمسة أعوام في مخيم النازحين، و أطمح الى أن انتج اعمالاً فنية افضل و أجمل في المستقبل.

أكثر

  • FB
  • Instagram
  • Twitter
  • YT