دون اجراء الانتخابات
تفاصيل زيادة مقاعد الحزب الديمقراطي الكوردستاني في مجلس محافظة كركوك

  • 2019-04-15
كركوك، ايار 2017، عدد من اعضاء قائمة التأخي في مجلس محافظة كركوك في مؤتمر صحفي، تصوير: كركوك ناو

 كركوك ناو

عندما اعلن نتائج انتخابات مجلس محافظة كركوك في عام 2005، حصل الحزب الديمقراطي الكوردستاني على سبعة مقاعد من مجموع 41 مقعدا، الا ان عدد مقاعد الحزب تضاعف بصورة ملحوظة فيما بعد من دون اجراء انتخابات مجالس المحافظات.

هذه القصة، تظهر سياسة الحزب الديمقراطي الكوردستاني لزيادة اعضائه وتأثيره في مجلس محافظة كركوك والمستمرة عن العمل منذ 14 عاما، لحين حصوله على اكبر عدد من المقاعد وله الدور الرئيسي في تعطيل اعمال المجلس منذ 18 شهر وافشال جميع محاولات الاتحاد الوطني لتنصيب محافظ جديد لكركوك.

توزيع مقاعد قائمة التأخي في 2005

شارك الاحزاب الكوردية في انتخابات مجلس محافظة كركوك بقائمة واحدة مع عدد من الشخصيات والوجهاء من القومية العربية والتركمانية مع المسيحيين والمستقلين، بعد اتفاق مشترك بين جلال الطالباني، الامين العام الراحل للاتحاد الوطني الكوردستاني ومسعود بارزاني رئيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني في عام 2005 تحت اسم قائمة التأخي.

كانت تلك الانتخابات الاولى من نوعه بعد سقوط النظام العراقي السابق، ودخل قائمة التأخي المنافسة وكانت رقم القائمة (367)، وحصدت 26 مقعدا في مجلس محافظة كركوك وشكل ادارة المحافظة بعد استلام منصب رئيس المجلس والمحافظ.

حصل الحزب الديمقراطي الكوردستاني في الانتخابات ضمن قائمة التأخي والتي كان يترأسها رزكار علي، عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني على سبعة مقاعد، يليها الاتحاد الوطني بخمسة مقاعد، وحصل كل من الاتحاد الاسلامي والحزب الشيوعي على ثلاثة مقاعد لكل منهما.

كما وحصل المكون العربي على مقعدين ضمن قائمة التأخي، ومقعدا للمستقلين والحزب الاشتراكي الكوردستاني والكادحين.

اعضاء قائمة التأخي عقب اعلان نتائج انتخابات 2005

الحزب الديمقراطي الكوردستاني

  • محمد كمال
  • پروین محمد
  • محمود محمه‌د (كامه‌ران كركوكي)
  • نسرین خالید
  • صاهره‌ سيف الدين
  • شرزاد عادل
  • دڵشاد پیروت

 الاتحاد الوطني الكوردستاني

  • رزگار علي
  • احمد عبدالله العسكري
  • گلاوژ جباري
  • بابكر صديق احمه‌د
  • الماس فاضل

الحزب الشيوعي الكوردستاني

  • علي حمزة محمد
  • جمال مولود
  • ليلى محمد

الاتحاد الاسلامي الكوردستاني

  • جوان حسن
  • ريبوار فایق الطالباني
  • ابراهيم خلیل

الحزب الاشتراكي الكوردستاني

  • ازاد الجباري

حزب كادحي كوردستان

  • اوات محمد امين

المكون المسيحي

  • سلڤانا بویا

المستقلون

  • عبدالرحمن مصطفى
  • علي نامق

المكون العربي في قائمة التأخي

  • ریاض محمد
  • جواد جاسم الجنابي

المكون التركماني في قائمة التأخي

  • عرفان جمال كركوكلي

اعضاء "الاحزاب الضغير" يلتحقون بالديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني

تغيرت نتائج انتخابات 2005 بالكامل بعد اعوام، وكان الفائز الاول في العملية الحزب الديمقراطي الكوردستاني ومن ثم الاتحاد الوطني، ولكن بنسبة اقل مقارنة بالديقمراطي.

انتقل اعضاء الاحزاب الضغيرة والتحقوا بصفوف الاتحاد الوطني والديمقراطي الكوردستاني، من ضمنهم اعضاء الحزب الشيوعي والاشتراكي الديمقراطي، وحزب الكادحين ومع اعضاء المكونين العربي والتركماني.

اعلن كل من عضو الحزب الاشتراكي وعضو حزب الكادحين واحد اعضاء المكون العربي مع عضو اخر في الحزب الشيوعي انضمامهم الى صفوف الاتحاد الوطني، الا ان احد اكبر مشاكل الاتحاد الوطني هي فقدانه لثلاثة من اعضائه السابقين في الاعوام 14 الماضية.

كما والتحق عضو اخر من المكوني العربي والعضو الثاني في المكون التركماني بقائمة التأخي مع احد المستقلين بصفوف الحزب الديمقراطي، واستفاد هذا الحزب من تسلسل قائمة المرشحين اثناء ابتعاد اعضاء القائمة وكان يحل محلهم مرشحي الحزب الديمقراطي.

توزيع مقاعد مجلس كركوك في 2019

في نهاية المطاف، وصل عدد مقاعد الحزب الديمقراطي الكوردستاني الى 11 مقعدا بصورة رسمية، اما الاتحاد الوطني بلغ عدد مقاعده 8 مقعدا نهاية الاسبوع الماضي، ويعتبر ذلك ابرز التغييرات التي طالت قائمة التأخي قي الاعوام 14 الماضية.

وقالت الماس فاضل، مقررة مجلس محافظة كركوك سابقا لـ (كركوك ناو) ان "احد اسباب تضاعف مقاعد الحزب الديمقراطي الكوردستاني يرجع الى دخول مرشحي الحزب الى المجلس في حال انسحاب اي عضو من الاعضاء بأي سبب كان، وهذا بحسب ترتيب تسلسل مرشحي القائمة".

كما وفقد الاتحاد الوطني الكوردستاني في الاعوام الماضية ثلاثة اعضائه، وهم كل من ليلى حسن والماس فاضل بعد انتخابهما كأعضاء مجلس النواب العراقي، مع رزكار علي بعد تركه منصب رئيس مجلس المحافظة، الا ان هذا الحزب لم يقل عدد مقاعده بل زاد مقاعده من خمسة مقاعد الى ثمانية مقعدا.

اعضاء الاتحاد الكوردستاني في مجلس محافظة كركوك هم كل من بابكر صديق، ازاد جباري (عضو الحزب الاشتراكي سابقا)، احمد العسكري، گلاوێژ جباري، عثمان علي، جمال مولود (كان عضوا في مجلس عن حصة الحزب الشيوعي سابقا)، اوات محمد (عضو عن حزب الكادحين) مع عثمان علي والذي ادى اليمين القانونية قبل ايام بدلا من الماس فاضل.

وبخلاف الاتحاد الوطني، اعضاء الديمقراطي الكوردستاني الذين دخلوا المجلس في 2005 والبالغ عددهم سبعة اعضاء بقوا جميعهم داخل المجلس، والتحق اربعة اعضاء اخرين من المجلس بصفوف هذا الحزب، وهم كل من رياض محمد من المكون العربي، عرفان جمال كركوكلي من المكون التركماني، فؤاد جسين وعلي نامق كانا قد دخلا المجلس بعد انسحاب اعضاء اخرين من نفس القائمة ومن اعضاء الاحزاب الاخرى.

كما وحالف الحظ المكون المسيحي، واستفادوا من تسلسل مرشحيهم في قائمة التأخي وحصلوا على مقعدين اضافيين بعد تخلي عدد من الاعضاء عن مناصبهم.

 

جدول اعضاء قائمة التأخي في مجلس كركوك عام 2019

الحزب الديمقراطي الكوردستاني

1 – محمد كمال

2 – پروین محمد

3 – محمود محمد (كامران كركوكي)

4 - نسرین خالد

5 - ساهرة سيف الدین

6 - شيرزاد عادل

7 – دلشاد پیروت

8 – ریض محه‌مه‌د

9 – علي نامق

10 – عرفان كركوكلي

11 – فؤاد حسين

 

الاتحاد الوطني الكوردستاني

1 – احمد عبدالله العسكري

2 – گلاويژ جباري

3 - بابكر صديق احمد

4 – جمال مولود

5 – ئازاد جباري

6 – اوات محمد

7 – جواد جاسم الجنابي

8 - عثمان علي

 

الاتحاد الاسلامي الكوردستاني

1 – جوان حسن

2 -  ريبوار فایق الطالباني

3- ابراهيم خليل

المسيحيين

1 - سلڤانا بویا

2 - سویتلن استيڤان

3 - ادوارد اوراهان اديشو

 

المستقلون

ليلى محمد

ومن جهتها قالت عضو الحزب الاسلامي في قائمة التأخي بمجلس محافظة كركوك، جوان حسن لـ (كركوك ناو) "منذ عام 2005 والى يومنا هذا لم يتغيير اعضاء الاتحاد الاسلامي في مجلس محافظة كركوك، ونمارسنا مهامنا بما يلائم سياسة الحزب".

يتكون مجلس محافظة كركوك من 41 عضوا، يأتي الحزب الديمقراطي الكوردستاني في المرتبة الاولى باحدى عشر عضوا من ثم الجبهة التركمانية العراقية بتسعة اعضاء، وثالثا الاتحاد الوطني الكوردستاني بمثانية مقعدا، ومن ثم الكلتة العربية بستة اعضاء وكل من الاتحاد الاسلامي والمسيحيين بثلاثة اعضاء.

تزايد وتقليل عدد مقاعد الاحزاب السياسية في مجلس كركوك، لا تتعلق بالارقام فقط، بل واثرت ايضا بصورة سلبا على حياة المواطنين في المحافظة.

مجلس محافظة كركوك الذي انتخب قبل 14 عاما، من المتوقع ان ينتهي عمره نهاية العام الجاري، لان المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بدأت استعداداتها لاجراء انتخابات مجالس المحافظات في العراق من ضمنها كركوك.

  • FB
  • Instagram
  • Twitter
  • YT