تفاصيل هجوم ناحية التون كوبري
(كركوك ناو) يلتقي بشهود عيان من محل الحادث

تفاصيل هجوم ناحية التون كوبري<br> (كركوك ناو) يلتقي بشهود عيان من محل الحادث
كركوك، ايار 2019، النقاط الكمركية على طريق كركوك - اربيل

كركوك ناو

كان الهجوم مفاجأ جدا، منتسبي قوات الشرطة الاتحادية كانوا مرتبكين، وطلبوا الدعم من اهالي القرية واصحاب المحلات القريبة منهم.

وقع الهجوم ليلة الاثنين 6 ايار 2019، وفي الساعة 10:05 ليلا بالتحديد عندما هاجم مسلحين مجهولين نقطة عسكرية تابعة للشرطة الاتحادية، بالقرب من قرية كلور التابعة لناحية التون كوبري على طريق كركوك - اربيل.

"سمعنا صوت اطلاق النار مع القنابل اليدوية، وبعد خروجنا شاهدنا اشتباكات في احدى نقاط العسكرية التابعة للشرطة الاتحادية خلف النقطة الكمركية التي كانت موجودة على طريق كركوك - اربيل في قرية كلور" هذا ماقاله احد شهود العيان اشترط عدم ذكر اسمه نظرا لحساسية الموضوع.

تقع تلك الثكنة العسكرية للشرطة الاتحادية بقرية كلور، والتي تعتبر احدى اكبر القرى الواقعة على الطريق الرابط بين كركوك - واربيل وتوجد عدد من المحال فيها.

ويقول الشاهد العيان، بعدما بدأ الهجوم "رأينا شرطيا على الشارع ينادي باعلى صوته ماذا افعل، كان يظهر عليه بأنه لم يكن يم المعلومات عن المنطقة بصورة جيدة، واخبرناه بضرورة الذهاب الى مخفر شرطة كلور".

وأضاف، تركنا المنطقة جميعا خوفا من تعرضنا للخطر والمسألة فيما بعد، وبعد مرور وقت قصير، وصلت قوة امنية كبيرة مع سيارات الاسعاف الى محل الحادث.

رأينا شرطيا على الشارع ينادي باعلى صوته ماذا افعل

المسلحون الذين تعرضوا للقوات الامنية بالاسلحة الخفيفة والقنابل اليدوية، بحسب القوات الامنية كانوا ينتمون الى "تنظيم داعش"، وانسحبوا بعد الهجوم الى جبال كاني دوملان.

وقال شاهد اخر في حديث لـ (كركوك ناو) "كنت واقفا بالقرب من القرية مع احد اصدقائي، عندما بدأ الهجوم وسمعنا صوت اطلاقات نارية، وشاهدت فيما بعد ثلاثة منتسبين في الشرطة الاتحادية خرجوا الى الشارع واطلقوا النار في السماء ومن ثم دخلوا الى النقطة الكمركية".

وبحسب بيان لخلية الاعلام الامني ان "إعتداء إرهابي على أحدى نقاط الحراسة التابعة إلى قيادة قوات الشرطة الاتحادية في منطقة التون كوبري بين محافظتي كركوك واربيل، ما أدى الى استشهاد ٣ وإصابة اخر من الشرطة الاتحادية".

ولم تعلن اية جهة مسؤوليتها عن الحادث ومن ضمنها تنظيم داعش.

مدير شرطة ناحية التون كوبري، العقيد عابدين نجم الدين قال في تصريح لـ (كركوك ناو) "كنا على علم بالحادث الذي قتل فيها ثلاثة منتسبين وجرح اثنين اخرين، ومن ثم فتحت الشرطة الاتحادية تحقيقا بنفسها في الحادث، لذا لا نعلم الى اين وصلت التحقيقات".

كركوك، جسر التون كوبري الرابط بين كركوك - اربيل تصوير: كركوك ناو

وبحسب معلومات (كركوك ناو) استهدف المسلحين في مكان الحادث سيارة عسكرية تابعة للشرطة الاتحادية لواء مغاوير الثالث اسفر عن مقتل كل من نزار مسلم، مكي كامل مهدي ومازن صالح عبود واصابة اثنين اخرين احمد ضابط برتبة ملازم اول يدعى محمد حاتم هاشم ومحمود صفاء.

قوات الشرطة الاتحادية التابعة لوزارة الداخلية العراقية، انتشرت في اطراف مدينة كركوك بعد احداث 16 تشرين الاول 2017 واستلمت الملف الامني لمناطق اطراف كركوك.

وجاء هذا الهجوم، بعد مرور اكثر من عام ونصف على اعلان القائد العام السابق للقوات المسلحة العراقية، حيدر العبادي القضاء على داعش نهائيا في العراق، الى ان تحركات مسلحي التنظيم لا تزال مستمرة وخصوصا في المناطق المتنازع عليها.

كنا على علم بالحادث الذي قتل فيها ثلاثة منتسبين وجرح اثنين اخرين

وظهر ابوبكر البغدادي، زعيم تنظيم داعش الاسبوع الماضي في مقطع فيديوي لاول مرة بعد 2014 عندما اعلن خلافته من داخل جامع النوري الكبير في الموصل وطالب مسلحيه باستهداف القوات الامنية وتنفيذ عمليات في الدول العالم.

  • FB
  • Instagram
  • Twitter
  • YT