نجم الدين كريم ل(كركوك ناو):
سوف أرجع لأقليم كوردستان في أقرب فرصة

  • 2019-05-23
محافظ كركوك السابق نجم الدين كريم. فوتو: مكتب نجم الدين كريم

كركوك ناو

قال محافظ كركوك السابق نجم الدين كريم، أنه سوف يرجع الى أقليم كوردستان في أقرب وقت ممكن وأكد أنه في بيروت حاليا، حرا طليقا.

وفي أتصال هاتفي مع موقع (كركوك ناو)، قال كريم: "أنا حر طليق وأنني الان في بيروت، جئت الى هنا لأداء عمل سياسي خاص وسوف أرجع الى أرض كوردستان في أقرب وقت ممكن".

أنا حر طليق وأنني الان في بيروت

وقد غادر كريم، يوم السبت 18 أيار أقليم كوردستان من مطار أربيل الدولي متوجها الى بيروت. وبعد ساعات من وصوله الى بيروت، أعلن شبكة الأعلام العراقي، بأنه وبموجب دعوى قضائية مقدمة من المحكمة الأتحادية قد تم أعتقاله من قبل الشرطة الدولية(الأنتربول)، وذلك لأتهامه بعدد من الملفات الأمنية وملفات تتعلق بالفساد.

وماعدا قوله بأنه حر طليق ويمكث في بيروت، لم يذكر محافظ كركوك السابق المزيد من المعلومات بخصوص نبأ أعتقاله.

وقد أكد المكتب الأعلامي لنجم الدين كريم، في بيان، ليلة 21 أيار: " مرة أخرى ، نشر عدد من القنوات الأعلامية وبعيدا عن أصول ومباديء العمل الصحفي، خبرا مظللا حول أعتقال الدكتور نجم الدين كريم أثناء رحلته الى لبنان، في مطار بيروت".

" الخبر برمته عار عن الصحة والدكتور نجم الدين كريم قد سافر الى لبنان للقيام بأعمال ديبلوماسية خاصة به و سوف يرجع الى كوردستان في الأسبوع المقبل".

وفي نفس الليلة التي ذاعت بها خبر أعتقال كريم، أكد مصدر مقرب منه ل(كركوك ناو) بأن محافظ كركوك السابق" سوف يرجع الى مدينة أربيل يوم الخميس. الحقيقة أنه وفي مطار بيروت رأى عدد من أعضاء وكوادر مركز تنظيمات كركوك للأتحاد الوطني الكوردستاني الدكتور نجم الدين ويبدوا أنهم قد فبركوا نبأ أعتقاله".

كما وتناقلت معظم القنوات الأعلامية العراقية في اليومين الماضيين، خبر أعتقال كريم في بيروت وأكدوا أنه الان قيد الحجز ولم يطلق صراحه.

وفي السياق ذاته، قال سكرتير المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني فاضل ميراني، لأذاعة صوت أميركا، حول الموضوع: "  سوف لن ندخر جهدا وسندافع عنه كونه مناضل كوردي وعضو المكتب السياسي للأتحاد الوطني الكوردستانى وكذلك لكونه كان محافظا لكركوك".

"اذا كان الأستفتاء ورفع علم كوردستان جريمة، فأننا وجميع الكورد الشرفاء مجرمون وليقوموا بمحاكمتنا"، قال ميراني.

اذا كان الأستفتاء ورفع علم كوردستان جريمة، فأننا وجميع الكورد الشرفاء مجرمون وليقوموا بمحاكمتنا

وبخصوص المحاولات الجارية لأطلاق صراحه، كشف ميراني:" من البارحة وبعد نشر خبر أعتقال كريم، السيدان مسعود بارزاني ونيجيرفان بارزاني قاما بجهود حثيثة وأنهما على الخط بشكل متواصل. نحن نرى أنه من واجبنا الدفاع عن الدكتور نجم الدين بسبب مواقفه المشرفة أزاء القضية الكوردية. سوف لن ندخر جهدا وعن طريق الوسائل القانونية والقنوات الديبلوماسية الخاصة بنا دافعنا عنه و سندافع عنه بأستمرار".

بيد أنه قال أيضا: " اذا كان نجم الدين كريم معتقلا- وان قال البارحة بأنه لم يعتقل- لأن العديد من القنوات الأعلامية قد نشروا خبر أعتقاله، لنفرض أنه معتقل، لكننا لانرى أي سبب لأعتقاله. اذا كانت التهمة الموجهة أليه تتعلق بالفساد، فيجب أن يتم أعتقال جميع أعضاء الحكومة العراقية لنفس التهمة".

 

  • FB
  • Instagram
  • Twitter
  • YT