الامن والدفاع النيابية تطالب يتفعيل اللجان المشكلة بين قوات البيشمركة والقوات الاتحادية

الامن والدفاع النيابية تطالب يتفعيل اللجان المشكلة بين قوات البيشمركة والقوات الاتحادية
كركوك، 1 حزيران 2019، مؤتمر صحفي لرئيس واعضاء لجنة الامن والدفاع النيابية مع قيادة عمليات المحافظة تصوير: كوران بابان

كوران بابان - كركوك

طالبت لجنة الامن والدفاع النيابية، بضرورة ملء الفراغ الامني الواقع بين القوات العراقية وقوات البيشمركة في حدود محافظة كركوك باسرع وقت ممكن لعدم استغلالها من قبل مسلحي داعش، داعيا القوات الامنية الى اعلان نتائج تحقيقاتها في احداث قرية بلكانة وحرق المحاصيل الزراعية.

جاء ذلك في مؤتمر صفحي عقده رئيس واعضاء لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب العراقي، اليوم السبت في مدينة كركوك بحضور قائد العمليات المشتركة والقيادات الامنية، بهدف اعداد تقرير بخصوص الانفجارات التي هزت المدينة ليلة الخميس الماضي.

وقال رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية، النائب محمد رضا في المؤتمر، ان زيارتهم الى كركوك جاءت بناءا على طلب من رئيس مجلس النواب العراقي لاعداد تقرير موسع بخصوص الخروقات الامنية التي طالت المدينة قبل ايام.

وطالب رضا بضرورة ارسال تعزيزات عسكرية الى محافظة كركوك وانتشارها في المواقع التي تقع بين قوات البيشمركة والقوات الاتحادية التي تستغلها مسلحي داعش.

نطالب بتفعيل اللجان المشكلة بين القوات الاتحادية وقوات البيشمركة ورفع درجة التنسيق فيما بينهم

وطالب رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية، بتفعيل اللجان المشكلة بين القوات الاتحادية وقوات البيشمركة ورفع درجة التنسيق فيما بينهم الى اعلى مستوياتها تفاديا لحدوث خروقات امنية.

وجاءت الزيارة بعدما هزت ستة انفجارات متتالية ليلة الخميس مناطق متفرقة في مدينة كركوك اسفرت عن مقتل مواطنتين اثنين واصابة 25 اخرين بجروح متفاوتة.

اما بخصوص حرق المحاصيل الززاعية في كركوك، قال رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية، ان حرق المحاصيل الزراعية لا تقتصر على محافظة كركوك ولا يتعلق بالمسائل القومية، كون المحافظات العراقية الاخرى تشهد نفس الحالات والقوات الامنية بصدد اجراء تحقيقاتها في الحادث.

تعرضت مئات الدونمات من المحاصيل الزراعية في قضائي داقوق والدبس للحرق في الايام القليلة الماضية اغلبها تعود ملكيتها للمزارعين الكورد مخلفا خسائر مادية تقدر بمئات الملايين.

ومن جانبه، قال قائد العمليات المشتركة، اللواء الركن سعد حربية في المؤتمر، ان "القوات الامنية بدأت تحقيقاتها في الانفجارات بعد الحادث مباشرة ونفذت عددا من العمليات العسكرية ضد مخابئ الارهابيين وتمكنا من الوصول الى معلومات حول منفذي الانفجارات".

وأضاف، "اعدنا خطة امنية محكمة لحماية المواطنين في ايام عيد الفطر وتم مراجعة اعادة انتشار الوحدات الامنية ونصب السيطرات في الشوارع، ونطمئن المواطنين بأن قواتنا قادرة على حمايتهم وسنعلن عن نتائج التحقيقات في الايام المقبلة".

  • FB
  • Instagram
  • Twitter
  • YT