(داعش) يقتل صحفي ويختطف اثنين اخرين

(داعش) يقتل صحفي ويختطف اثنين اخرين

14 أكتوبر, 2014 at 2:12 م

مخاطر العمل الصحفي في كركوك - تصوير سلام الانصاري

مخاطر العمل الصحفي في كركوك - تصوير كركوك ناو

مخاطر العمل الصحفي في كركوك - تصوير سلام الانصاري

مخاطر العمل الصحفي في كركوك – تصوير كركوك ناو

أفاد شهود عيان في الموصل، بأن تنظيم دولة الإسلامية (داعش) قتل الصحفي مهند ذنون العكيدي رمياً بالرصاص، بعد اعتقاله وتعذيبه منذ أكثر من شهرين، وأنه منع أهله من إقامة مجلس للعزاء، في حين قام تنظيم أيضا بخطف صحفيين اثنين اخرين في نفس المدينة.

وقال قريب للعكيدي، في حديث إلى (المدى برس)، إن “تنظيم داعش سلم صباح يوم امس الاثنين، جثة الصحفي الموصلي مهند ذنون العكيدي، إلى ذويه وطلب منهم عدم إقامة مجلس عزاء عليه”.

وأضاف القريب، الذي طلب عدم كشف هويته، أن “آثار التعذيب بدت واضحة على جثة العكيدي، فضلاً عن ثلاث إطلاقات نارية في منطقة الرأس”، مشيراً إلى أن “داعش اعتقل العكيدي في تموز الماضي خلال توجهه من نينوى إلى محافظة دهوك،(460 كم الى الشمال من العاصمة بغداد)، واقتاده إلى سجن بادوش المركزي الذي يسيطر عليه حالياً”.

يذكر أن تنظيم (داعش) بدأ منذ سيطرته على الموصل بحملة واسعة استهدفت الصحفيين، حيث قام بقتل أو خطف العديد منهم، في حين تمكن آخرون من الفرار إلى خارج المدينة.

وكان شهود عيان في محافظة نينوى، كشفوا في حديث إلى (المدى برس)، في وقت سابق من يوم امس الاثنين، عن اختطاف تنظيم (داعش) صحفيين اثنين من أهالي المدينة.

معرض الصور

طباعة طباعة