هيومن رايتس ووتش: اعتقال محامين لعملهم في محاكم داعش

هيومن رايتس ووتش: اعتقال محامين لعملهم في محاكم داعش

11 أغسطس, 2017 at 1:03 ص

رجل يسير في أحد شوارع الحمدانية، العراق، 25 نوفمبر/تشرين الثاني 2016. التُقطت الصورة في 25 نوفمبر/تشرين الثاني 2016. © 2016 رويترز

ذكرت منظمة “هيومن رايتس ووتش” الخميس، إن السلطات العراقية أصدرت أوامر اعتقال بحق ما لا يقل عن 15 محاميا خاصا (غير معيّنين من قبل الحكومة) منذ 24 تموز 2017 بتهمة انتمائهم إلى تنظيم الدولة “داعش” لعملهم السابق في محاكم داعش.

وذكرت المنظمة في بيان “قد تُزال حصانة المحامين ضد الملاحقة القضائية إن انخرطوا في أنشطة إجرامية، لكن لا ينبغي ملاحقتهم عندما يؤدون عملهم كمحامين. ينبغي للسلطات أيضا عدم ربطهم بقضايا موكليهم لمجرد أنهم يمثلونهم”.

واضاف لقد “مثّل المحامون، قبيل اعتقالهم، مشتبه بهم من تنظيم “الدولة الإسلامية” (المعروف أيضا بـ “داعش”) ممن يواجهون محاكمات في المحاكم العراقية. تسبّب هذا في مخاوف لدى باقي المحامين من أن إصدار الأوامر كان بهدف تخويف المحامين الذين يدافعون عن المشتبه بأنهم من داعش”.

وقال أحد كبار القضاة في بيان هيومن رايتس ووتش، إنه “منذ إصدار أوامر الاعتقال، توقف المحامون الخاصون عن تولي قضايا أي مدعى عليهم يُعتقد أنهم ينتمون إلى داعش، وباتوا يتولون فقط قضايا أولئك المتأكدين من براءتهم. نتيجة لذلك، أصبح المحامون المعينون من الدولة هم من يتولى قضايا من يُعتقد انتمائهم إلى داعش. استنادا إلى مقابلات أجريت مع 4 محامين، هناك مخاوف جدية من أن المحامين المعينين من قبل الدولة لا يقدمون دفاعا قويا عن هؤلاء الموكلين”.

قالت سارة ليا ويتسن، مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش: “على السلطات أن تفسر فورا لماذا تحتجز هؤلاء المحامين وتتهمهم. عليها أن توضح أن المحامين العراقيين يجب ألا يشعروا بالخوف من الدفاع عن المشتبه بهم”.

واوضح البيان، ان: المحامين الـ15 مثّلوا أشخاصا مشتبه بهم أمام محكمة مكافحة الإرهاب بمحافظة نينوى التي تختص حاليا بالنظر في قضايا المحتجزين المشتبه بانتمائهم إلى داعش في المحافظة، والتي تضم مدينة الموصل. تعمل المحكمة حاليا في مدينة الحمدانية، المعروفة أيضا باسم قره قوش أو بخديدة.

قال قاضٍ رفيع المستوى لباحثي هيومن رايتس ووتش عندما زاروا المحكمة في تموز إن المحكمة تنظر في حوالي 2000 قضية تتعلق بأشخاص يشتبه بأنهم أعضاء في داعش أو منتسبين إلى التنظيم.

ونفذت القوات العراقية منذ شهر تشرين الاول 2016، عمليات عسكرية واسعة مدعومة من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة بهدف القضاء على تنظيم الدولة “داعش” في مدينة الموصل، اسفرت عن استعادة المدينة في الكامل في يوم 10 تموز 2017.

معرض الصور

طباعة طباعة