الموصل؛ الشرطة الاتحادية تنهي 45% من عمليات تطهير الجانب الايمن

الموصل؛ الشرطة الاتحادية تنهي 45% من عمليات تطهير الجانب الايمن

13 أغسطس, 2017 at 7:30 م

2 ايار 2017، مدرعة ثقيلة تقف خلف ساتر بمدينة الموصل القديمة، تصوير اعلام الشرطة الاتحادية

كركوك ناو

أعلن قائد الشرطة الاتحادية في بيان صدر اليوم الاحد، ان الفرق الهندسية المختصة انجزت 45% من مهامها في تطهير مناطق الجانب الايمن للموصل من المخلفات الحربية العائدة لتنظيم الدولة “داعش”، وتقتل احد الانتحاريين في منطقة اليرموك.

وقال الفريق رائد جودت في البيان: ان “الفرق الهندسية المختصة التابعة للشرطة الاتحادية تواصل عمليات تطهير مناطق الجانب الايمن للموصل من الالغام والافخاخ والمتفجرات وتنجز 45% من مهامها”.

واضاف ان “استخبارات الشرطة الاتحادية تعثر على مستودع للذخيرة الحربية خلال تفتيش منطقة العكيدات يحوي اكثر من 2000 مقذوف متنوع الحجم وقاذفات انبوبية واسلحة مصنعة محليا”.

قتل انتحاري في منطقة اليرموك

وقال جودت في بيان اخر صدر امس السبت، ان “قوة من الشرطة الاتحادية عثرت على مركزٍ لتدريب الدواعش داخل كنيسة الساعة في الموصل القديمة وتقتل ارهابيا يرتدي حزاما ناسفا حاول مهاجمة نقطة تفتيش في منطقة اليرموك في الجانب الايمن للموصل وتستولي على 10 احزمة ناسفة و15 بازوركا و30حاوية عتاد متنوع و4 مدافع هاون”.

اكد ان “داعش الارهاربي خلف الاف الاطنان من القذائف الحربية والعبوات الناسفة والافخاخ والالغام والمركبات الملغمة والاسلحة الثقيلة وان الفرق الهندسية المختصة تبذل جهودها استثنائية لتطهير الجانب الايمن للموصل وتنظيفها بالكامل بهدف اعادة النازحين واعمار المناطق المحررة”.

وكانت الشرطة الاتحادية أعلنت في 9 آب 2017، عن مقتل القاضي الشرعي لتنظيم الدولة “داعش” في الموصل القديمة، بعد ان كان يختبى في سرداب تحت الارض.

وياتي ذلك في عمليات التطهير التي تجريها القوات الامنية في الجانب الايمن من المدينة التي كان يسيطر عليها تنظيم داعش منذ منتصف 2014.

ونفذت القوات العراقية منذ شهر تشرين الاول 2016، عمليات عسكرية واسعة مدعومة من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة بهدف القضاء على تنظيم الدولة “داعش” في مدينة الموصل، وتم استعادة المدينة في الكامل في يوم 10 تموز 2017.

معرض الصور

طباعة طباعة