القيادة العامة لقوات البيشمركة: نحن لسنا مع الحرب واسالة الدماء

القيادة العامة لقوات البيشمركة: نحن لسنا مع الحرب واسالة الدماء

13 أكتوبر, 2017 at 12:26 م

قوات بيشمركة ، تصوير مكافحة ارهاب كوردستان

كركوك ناو

طالبت القيادة العامة لقوات البيشمركة حكومة بغداد بأن تلجأ إلى طريق التفاوض وحل المشاكل بدلاً من تحريك القوات وفرض نفسها بالقوة، مؤكدا بان التهديد والهجوم والدعوة إلى القتال ليس مقبولاً بالنسبة لنا ولا يشكل حلاً لأي مشكلة.

وقالت القيادة العامة لقوات البيشمركة في بيان، اليوم الجمعة 13-10-2017، “في الليلة الماضية بدأت قوات الحشد الشعبي وبعض من قطعات الجيش العراقي بالتحرك والاستعداد للهجوم على المناطق الخاضعة لسيطرة البيشمركة خاصة بمحيط كركوك، ان هذه التحركات تأتي بعد تشجيع ودفع أجنبي وكذلك بعد التصاريح التهديدية في الأيام الأخيرة لبعض المسؤولين العراقيين الحكوميين والعسكريين ضد شعب كوردستان والتي كانت تحتوي على اشارات خطيرة حول اندلاع حرب وهجوم على كردستان”.

وأضاف البيان من “هنا نعلن للمجتمع الدولي وقوات التحالف والرأي العام العالمي بأن هذا الوضع سيؤدي إلى كارثة كبيرة، وإننا لسنا مع الحرب واسالة الدماء، ومن منطلق الاحساس بالمسؤولية فإننا نطالب حكومة بغداد بأن تلجأ إلى طريق التفاوض وحل المشاكل بدلاً من تحريك القوات وفرض نفسها بالقوة، لأن التهديد والهجوم والدعوة إلى القتال ليس مقبولاً بالنسبة لنا ولا يشكل حلاً لأي مشكلة، فقوات البيشمركة التي تدافع عن شعب كردستان، لن تفسح المجال أيضاَ للتعامل مع كردستان بلغة القوة والسلاح”.

ودعا البيان “قوات بيشمركة كوردستان أيضاً بأن يكونوا على استعداد تام (استنفار) للدفاع عن شعب وأرض كردستتان ولافشال وابطال كل أنواع التهديدات والهجوم”.

ونفت قيادة العمليات المشتركة، اليوم الجمعة 13-10-2017، انطلاق عملية عسكرية جنوب كركوك، مؤكدا بان القوات العراقية مازالت تجري عمليات التطهير والتفتيش في المناطق المستعادة حديثا.

ويأتي هذا في وقت اكد رئيس الوزراء العراقي وقائد العام للقوات المسلحة العراقية، يوم 12-10-2017، عن عدم استخدام الجيش ضد الشعب وخوض الحرب ضد المواطنين الكورد وغيرهم.

كما ورفضت قيادات الحشد الشعبي في كركوك الدخول في معارك مع قوات البيشمركة ويؤكدون بان كافة المكونات يعيشون كالاخوة في المحافظة.

معرض الصور

طباعة طباعة
7 مرة مشاهدة