كركوك توحدهم.. الاحزاب الكوردية تسعى لخوض الانتخابات البرلمانية بقائمة واحدة

كركوك توحدهم..
الاحزاب الكوردية تسعى لخوض الانتخابات البرلمانية بقائمة واحدة

8 يناير، 2018 at 4:13 م

كركوك، 2010، مواطن كوردي اثناء مشاركته في انتخابات مجلس النواب العراقي تصوير : كركوك ناو

سوران محمد – كركوك

كثفت الاحزاب الكوردية في كركوك من مساعيها لتشكيل ائتلاف يضم كافة الكتل والاحزاب السياسية الكوردية لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة بشكل موحد للحفاظ على مكانتها السابقة في الانتخابات النيابية المقبلة.

وعقدت الاحزاب السياسية الكوردية يوم الاحد 7-1 اجتماعا في مدينة كركوك للتباحث حول موضوع الانتخابات ومناقشة تشكل ائتلاف يضم جميع الاحزاب وانتهت الاجتماع من دون الوصول الى اتفاق نهائي.

وقال نائب مسؤول المركز الثاني للاتحاد الوطني الكوردستاني روند ملا محمود لـ (كركوك ناو) “اننا في الاتحاد الوطني الكوردستاني في محافظة كركوك اقترحنا على جميع الاحزاب الكوردستانية تشكيل ائتلاف موحد لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة في العراق”.

وحددت رئاسة الوزراء، يوم الـ 12 أيار من عام 2018 موعدا لاجراء انتخابات مجلس النواب العراقي لدورته الرابعة ومجالس المحافظات غير المنتظمة في اقليم، ولكن مجلس النواب العراقي والاحزاب السياسية لم يحسموا موقفهم حول الموعد المحدد لاجراء الانتخابات.

“عقدنا اجتماعين، وابدت جميع الاحزاب السياسية استعدادها لتشكيل ائتلاف موحد، كما وعبر الحزب الديمقراطي الكوردستاني عن استعداده للمشاركة والدخول في الائتلاف” هذا بحسب ماقاله روند ملا محمود.

وأضاف بأن الهدف من تشكيل ائتلاف موحد هو “للحفاظ على وحدة الموقف الكوردي ومكانته في مدينة كركوك”.

بعد يوم 16 تشرين الاول 2017 وعودة القوات العراقية الى كركوك، جمدت الاحزاب الكوردية الى حد كبير نشاطاتها ولم يرجع الحزب الديمقراطي الكوردستاني الى كركوك.

كەركوك، 7-1-2018، اجتماع لاحزاب كوردية، تصوير: كركوك ناو

وقال مسؤول الفرع الثالث للحزب الديمقراطي الكوردستاني محمد خورشيد لـ (كركوك ناو) “نحن احرص من الجميع على وحدة الصف الكوردي، ومن جهتنا ابدينا استعدادنا للمشاركة في تشكيل ائتلاف موحد يضم جميع الاحزاب السياسية الكوردستانية لخوض الانتخابات النيابية المقبلة”.

وأضاف خورشيد “يستوجب علينا تغليب المصلحة القومية على المصلحة الخاصة في كركوك وهذا أفضل شيء نستيطع تقديمه للمواطنين في المحافظة”.

عدد المقاعد المخصصة للمحافظة كركوك في مجلس النواب العراقي 12 مقعدا من أصل 360 مقعد، وحصلت الاحزاب الكوردية في انتخابات 2014 على 8 منه، فيما حصلت الاحزاب العربية والتركمانية على مقعدين لكل منهما، وتهدف الاحزاب الكوردية من تشكيل ائتلاف موحد المحافظة على عدد مقاعدها في انتخابات النيابية المقبلة.

وقال مسؤول حركة التغيير في كركوك محمد كولدريي في حديث لـ (كركوك ناو) “منذ البداية وكحركة التغيير كنا مع مشاركة الكورد في كركوك بقائمة موحدة في الانتخابات العراقية، لاننا ننتصر اذا توحدنا، وان دخول الاحزاب الكوردية بأكثر من قائمة لا تخدم المواطنين في المحافظة”.

على غرار الاحزاب الكوردية، بدأت المكونات الاخرى محادثاتها حول الانتخابات المقبلة في حين يسعى بعض الاحزاب السياسية تأجيل الانتخابات في العراق الى اشعار اخر.

كركوك، نیسان 2014، جانب من الحملة الانتخابية في كركوك تصوير: كەركوك ناو

وقال مسؤول العلاقات والانتخابات في الجماعة الاسلامية الكوردستانية محمد خليل في حديث لـ (كركوك ناو) “لايجب ان نضحي بكركوك من اجل اربيل والسليمانية، وطالبنا سابقا في عام 2010 جميع السياسية الكوردية بضرورة الدخول بقائمة واحدة في الانتخابات، ولكن فشلت جميع المحاولات في اخر يوم ودخل كل حزب سياسي بقائمة منفردة في الانتخابات”.

على رغم من انتخابات مجلس النواب العراقي، فأن كركوك مقبل على انتخابات مجالس المحافظات والتي لم تشهدها المحافظة بسبب الخلافات بين مكونات المحافظة منذ عام 2005.

وأضاف مسؤول قسم العلاقات والانتخابات في الجماعة الاسلامية بأن الحل الوحيد هو المشاركة في الانتخابات بقائمة واحدة في كركوك، وذلك بهدف الحفاظ على مكانة الكورد في المحافظة.

معرض الصور

طباعة طباعة