انتقاد شبكي ايزيدي لزيارة العبادي الى سهل نينوى

انتقاد شبكي ايزيدي لزيارة العبادي الى سهل نينوى

16 مارس, 2018 at 7:58 م

نينوى، 14-3-2018، كلمة للعبادي في ناحية برطلة في سهل نينوى تصوير: اعلام رئاسة الوزراء

مهند السنجاري – نينوى

انتقد المكونين الشبكي والايزيدي، “المؤتمر الموسع لإشاعة اجواء التعايش السلمي بين اهالي سهل نينوى”، واتهموا رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بتهميشهما وعدم التطرق إلى اوضاعهم.

وقال رئيس ادارة البيت الشبكي في سهل نينوى احسان البهار لـ(كركوك ناو): انه “لمن المؤسف ان تكون الزيارة الاولى لرئيس الوزراء لمناطق سهل نينوى المنكوبة، ويتم تهميش المكون الشبكي والايزيدي على حد سواء من حيث التمثيل في المؤتمر حيث ان غالبية الحضور كانوا من الاخوة العرب والمسيحيين ومن ضمنهم نواب عرب من الكتل السنية”.

وأضاف “لم يتم التطرق الى اوضاع الشبك والايزديين وما حل بمناطقهم وما يحتاجونه رغم انهم من اكثر المناطق المتضررة جراء سيطرة ارهابي داعش على مناطقهم الى جانب كونه لم ياتي على ذكر المختطفات الايزيديات قط، كما ان السيد مهدي العلاق لأكثر من مرة زار ناحية برطلة دون ان يعرج على مناطقنا والاستماع لمطالبنا”.

اما من الجانب الايزيدي، فقد تحدث عضو مجلس قضاء الموصل جلال الفيوني لـ(كركوك ناو) “رغم ان المؤتمر كان تحت شعار التعايش السلمي بين مكونات سهل نينوى، الا اننا تفاجئنا بعدم ادراج اسم المكون الايزيدي في وثيقة التعايش السلمي بين مكونات سهل نينوى التي طلب منا التوقيع عليها وهذا يعد تهميش حقيقي لمكون يعد الاكثر تضررا من بين كل مكونات الشعب العراقي”.

اعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي، ان اهالي نينوى يقفون اليوم ويتوحدون لإعمار محافظتهم وافشال مخططات تمزيق مجتمعهم. جاء ذلك خلال كلمته القاءها يوم الاربعاء 14 اذار 2018 ، في المؤتمر الموسع لإشاعة اجواء التعايش السلمي بين اهالي سهل نينوى.

نينوى، 15 كانون الاول 2017، ايزيديون في بعشيقة احدى بلدات سهل نينوى، تصوير مهند السنجاري

من جانبها، ناشطة ايزيدية نازك شمدين لـ(كركوك ناو) ان “الزيارة كانت شكلية لا أكثر، حتى انه تم تبليغنا مسبقا بعدم التحدث او النقاش او ابداء الملاحظات، فقد ذهبنا لنجلس ونستمع فقط، وان الزيارة والمؤتمر لم يكن بأكثر من مجاملة لمكون معين على حساب مكون اخر”.

من جانب اخر، قال رجل الدين الايزيدي كبير القوالين قوال بهزاد سليمان لـ(كركوك ناو): “في الوقت الذي كنا ننظر بشغف الى عقد مؤتمر في سهل نينوى يجمع شمل كافة مكونات السهل على المحبة والسلام واشاعة روح التاخي والتعايش السلمي بين الجميع. وخلال لقائنا بدولة رئيس الوزراء حيدر العبادي، اكد سيادته على احترام الايزيديين وتقدير تضحياتهم، وباعتبار ان الايزيديين هم مكون اصيل من مكونات سهل نينوى، وارض نينوى من الاراضي التاريخية للمكون”.

وتابع كبير القوالين حديثه: “الا اننا تفاجئنا وفي اللحظات الأخيرة قبل التوقيع على الوثيقة التي اعلن عنها بانها تخلوا من اسم المكون الايزيدي، وتم تبليغ رئيس الوزراء بهذا الشيء وكتب بخط يده على اللوحة ( ارجو تصحيح الخطأ واضافة اسم الايزيدية)”.

واضاف “اننا اذا نضع اللوم على الجهة المنظمة للمؤتمر. ونعتبره تقصيرا واهملا منهم. و كان يجب ان لا يتهاونوا في هكذا مسائل وخاصة ان الايزيديين هم اكثر فئة متضررا ومن كافة الجوانب. لذا عدم ذكر اسمهم وتجاهلهم يعتبر وغبن اخر يضاف لماساتهم”.

واختتم كبير القوالين تصريحه بالإعلان لجميع الايزيديين بانه لم يوقع على الوثيقة. ولو علم منذ بداية المؤتمر ذلك لاعلن انسحابه وعدم البقاء حتى لحظة انتهاء المؤتمر.

ومناطق سهل نينوى تمتد من شمال شرق مدينة الموصل لغاية الحدود العراقية السورية غرب محافظة نينوى، وتسكنه مكونات مختلفة عرقيا ودينيا وطائفيا.

معرض الصور

طباعة طباعة