كركوك؛ احتمالية انسحاب ثلاثة مرشحين فائزين عن الاتحاد الوطني

كركوك؛ احتمالية انسحاب ثلاثة مرشحين فائزين عن الاتحاد الوطني

9 يوليو, 2018 at 7:05 م

كركوك، ايار 2018، احتفالية للاتحاد الوطني الكوردستاني، تصوير pukmedia

كركوك – كركوك ناو

اعلن مصدران مطلعان في الاتحاد الوطني الكوردستاني، عن احتمالية انسحاب ثلاثة مرشحين فائزين عن قائمة الحزب لمجلس النواب العراقي ويحل محلهم ثلاثة مرشحين.

والمرشحين الثلاثة هم كل من رييوار طه، رئيس قائمة الوطني الكوردستاني في كركوك، الماس فاضل وبيستون عادل، ويناقش المجلس القيادي للاتحاد الوطني الكوردستاني في الوقت الحالي مسألة انسحاب وشغل مكان المرشحين الفائزين بثلاثة مرشحين اخرين، وذلك لعدة اسباب.

وقال مصدر مسؤول في المجلس القيادي للاتحاد الوطني الكوردستاني لـ (كركوك ناو) ان “من المقرر ان يقرر الاتحاد انسحاب ثلاثة مرشحين من اعضاءه الفائزين لشغل مناصب اخرى والاستفادة من امكانيات ثلاثة مرشحين اخرين”.

وبحسب المصدر، يسعى الاتحاد الوطني الكوردستاني لابقاء الماس فاضل في منصب مقررة مجلس محافظة كركوك وذلك لاهمية المنصب بالنسبة للاتحاد.

“لا توجد بديل يحل محل الماس فاضل ونخشى من فقدان المنصب لانها من احد المناصب المهمة بالنسبة للاتحاد الوطني والكورد في كركوك” هذا بحسب ما تحدث المصدر لـ (كركوك ناو).

 

الاتحاد الوطني يسعى لزيادة حصة الكركوكيين في المناصب الحكومية ببغداد

وحول النائب بيستون زنكنة، قال المصدر، ان “الاتحاد الوطني يسعى لزيادة حصة الكركوكيين في المناصب الحكومية ببغداد، وان بيستون زنكنة كان نائبا في الدورة السابقة للمجلس النواب، ونريد الاستفادة من خبراته وترشيحه لاستلام منصب حكومي، ولاستفادة من خبرات الاخرين لعضوية مجلس النواب”.

اما بالنسبة لرئيس قائمة الاتحاد الوطني الكوردستاني، ريبوار طه، بحسب مصادر (كركوك ناو)، ان الاتحاد الوطني فقد الامل بتولي رزكار علي، منصب محافظ كركوك، وذلك بسبب عدم موافقة الديمقراطي الكوردستاني على ترشيحه، لذا يسعى ان يختار الوطني الكوردستاني ريبوار طه او خالد الشواني، وفي هذه الحالة فإن احتمالية انسحاب طه من مجلس النواب كبيرة جدا.

وبحسب مصادر اخرى من داخل تنظيمات الاتحاد لـ (كركوك ناو) ان “الاتحاد الوطني الكوردستاني تحت ضغوطات مشرحيه ويسعى لتقليل الضغط، وذلك عن طريق ايجاد حلول مناسبة وترشيحهم لمناصب اخرى، ويحاول ارسال ثلاثة منه للبرلمان”.

وأضاف المصدر ان “ريبوار طه ابلغ الوطني الكوردستاني بأنه لن يذهب الى بغداد هذه المرة كنائب في مجلس النواب، وذلك كإشاره منه للانسحاب”.

ريبوار طه ابلغ الوطني الكوردستاني بأنه لن يذهب الى بغداد هذه المرة كنائب في مجلس النواب

من يحل محل المرشحين المنسحبين

في حالة انسحاب المرشحين الثلاثة، وبحسب تسلسل اصوات المرشحين، سيحل ثلاثة مشرحين اخرين عن نفس القائمة محلهم.

بدلا من المرشحة الفائزة الماس فاضل، وبحسب نظام الكوتا ستفوز حسيبة عبدالله بعضوية مجلس النواب، وسيحل زياد الكاكائي وميقداد فيض الله محل كل من ريبوار طه وبيستون زنكنة.

واكد مصادر (كركوك ناو) بان تلك المقترحات قيد المناقشة ومن المقرر ان تحسم المجلس القيادي للاتحاد الوطني الكوردستاني الموضوع في “القريب العاجل”.

وبحسب نتائج انتخابات مجلس النواب العراقي التي جرت في 12 ايار الماضي في محافظة كركوك، حصل الاتحاد الوطني الكوردستاني على ستة مقاعد من 12 مقعدا مخصصا للمحافظة.

معرض الصور

طباعة طباعة