كركوك؛ غياب موقف النواب العرب من نتائج العد والفرز اليدوي

كركوك؛ غياب موقف النواب العرب من نتائج العد والفرز اليدوي

20 أغسطس، 2018 at 8:48 م

كركوك، 12-5-2018، التصويت العام لانتخابات مجلس النواب تصوير: كاروان الصالحي

كركوك ناو

غاب موقف النواب العرب الفائزين عن محافظة كركوك بمقاعد نيابية عن اعلان نتائج عملية العد والفرز اليدوي لجميع المراكز والمحطات الانتخابية الواردة بشأنها شكاوى وطعون.

ولم يصدر أي بيان رسمي عن النواب العرب (محمد تميم، راكان سعيد، خالد المفرجي) على رغم مرور عشرة ايام من اعلان النتائج.

واعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات نتائج عملية العد والفرز اليدوي منذ الخميس الماضي 9 اب 2018، لم تسفر عن تغيير في اسماء الفائزين بالمقاعد النيابية عن محافظة كركوك.

ولم تفلح محاولات (كركوك ناو) بالاتصال بالنواب العرب ومكاتبهم الإعلامية لاستحصال مواقفهم حول النتائج.

كركوك، تموز، عملية العد والفرز اليدوي لاصوات انتخابات ايار 2018، تصوير كاروان الصالحي

من جانبه، رئيس التجمع العربي وعضو مجلس النواب السابق اسماعيل الحديدي قال لـ(كركوك ناو) : “نحن لم نقبل بهذه النتائج ونعترض على العملية الانتخابية برمتها بسبب ما شابها من تزوير عالي”.

واضاف: “بعد تصويت مجلس النواب على التعديل الثالث لقانون الانتخابات كنا نأمل باجراء عد وفرز يدوي شامل لاوراق الاقتراع وليس جزئي، ولكن المفوضية والسادة القضاة المنتدبين في كركوك ذهبوا الى العد الجزئي وهذا غير مقبول اصلاً”.

وشدد الحديدي بالقول “اذا استمر تزوير الانتخابات سوف يكون هناك عزوف كبير ستؤثر مستقبلاً على انتخابات مجالس المحافظات، والمواطن فقد الثقة بالعملية الانتخابية برمتها”.

وعلى عكس النواب العرب، شن النواب التركمان عن محافظة كركوك، هجوما لاذعا لنتائج الانتخابات.

وقال عمار كهية المرشح الخاسر عن جبهة تركمان كركوك لـ(كركوك ناو): لقد قدمنا الشكاوي والطعون في كل مرة تعلن فيها النتائج، وطالبنا باعادة عد وفرز يدوي لكامل الاصوات في كركوك، ولافتا إلى لديه ادلة كافية حول تزوير نتائج الانتخابات الكترونياً.

قائمة جبهة تركمان كركوك، اجرت مؤتمرا صحفيا، اليوم الاثنين، وصفت فيه عملية المصادقة على نتائج الانتخابات البرلمانية العراقية لعام 2018، بأنها تندرج ضمن عمليات التمييز العنصري، فيما دعت المواطنين التركمان للنزول الى الشوارع وتنظيم مظاهرات واعتصامات وعصيان مدني.

كركوك، 20-8-2018، مؤتمر صحفي لجبهة تركمان كركوك حول مصادقة المحكمة الاتحادية على نتائج الانتخابات النيابية تصوير: عمر جواد

وقالت الجبهة في بيان تلاه عضوها عباس البياتي، خلال مؤتمر صحفي حضره (كركوك ناو) إن “أن قرار مجلس المفوضين في9/8/2018، حول اعلان النتائج النهائية لعمليات العد والفرز اليدوي للمراكز والمحطات التي وردت بشأنها شكاوى وطعون لمحافظات العراق، كانت تغطية واضحة لعمليات التزوير التي رافقت العملية الانتخابية بمثابة طلقة الرحمة للعملية الديمقراطية في العراق”.

وأضاف البيان، ان “ما يزيد اسفنا الشديد كمكون تركماني أن مفوضية الانتخابات قد اعلنت تطابق نتائج الفرز اليدوي مع النتائج الالكترونية قبل اكتمال العد والفرز الشامل لجميع صناديق محافظة كركوك رغم وجود شكاوي اصولية ضدها”.

وطالبت جبهة تركمان كركوك، الجماهير التركمانية برفض هذه نتائج الانتخابات رفضا قاطعا من خلال النزول الى الشوارع لتنظيم مظاهرات سلمية واعتصامات وعصيان مدني للتعبير عن رفضها لهذه النتيجة.

سبق وان أعلنت المحكمة الاتحادية العليا في العراق، يوم الأحد، 19 أب، أنها صادقت على النتائج النهائية لانتحابات مجلس النواب العراقي، والتي أجريت في أيار الماضي.

واجهت النتائج الانتخابات النيابية التي جرت في 12 أيار الماضي، موجة من الاعتراضات وخصوصا في كركوك، حيث ادعت احزاب عربية وكوردية وتركمانية وجود عملية تزورير لصالح الاتحاد الوطني الكوردستاني الذي رفض بدوره تلك الاتهامات.

معرض الصور

طباعة طباعة