نواب الاتحاد الوطني الكوردستاني ممتعظون من أوضاع داقوق الأمنية - كركوك ناو نواب الاتحاد الوطني الكوردستاني ممتعظون من أوضاع داقوق الأمنية - كركوك ناو

نواب الاتحاد الوطني الكوردستاني ممتعظون من أوضاع داقوق الأمنية

19 سبتمبر، 2018 at 8:37 م

كركوك 19 أيلول 2019، مؤتمر صحافي لنواب الاتحاد الوطني الكردستاني في كركوك، تصوير: كركوك ناو

كركوك ناو
عبر نواب الاتحاد الوطني الكردستاني عن محافظة كركوك عن رفضهم للممارسات التي تقوم بها بعض قوات الشرطة الاتحادية في قضاء داقوق وضواحيها، من اعتقال مواطنين هناك وتعذيبهم جسدياً ونفسياً، وإجبارهم على الاعتراف بجرائم.

وطالب نواب الاتحاد الوطني خلال مؤتمر صحافي عقدوه، اليوم الأربعاء، في مكتب البرلمان بمحافظة كركوك، وزارة الداخلية الاتحادية وقيادة العمليات المشتركة بفتح تحقيق فيما اعتبره مخالفات أمنية، لاتخاذا إجراءات عاجلة تحد منها ومحاسبة المسؤولين عنها وتعويض المتضررين.

نواب الاتحاد أشاروا إلى معلومات لديهم عن تحرك تنظيم داعش بكل حرية في تلك المناطق، ما يعرض حياة حياة السكان الأبرياء وممتلكاتهم للخطر، داعين الجهات المعنية إلى اتخاذ تدابير عسكرية تجاه خلايا داعش وبسرعة وليس ضد المواطنين العزل، وداعين الجهات ذاتها إلى العمل بمهنية.

نواب كركوك المنتمون للاتحاد الوطني الكردستاني توعدوا في بيانهم الذي خرجوا بها من مؤتمرهم الصحافي، بمراقبة أداء القوات الأمنية واستدعاء القادة والضباط المرابطين هناك عبر اللجان النيابية المتخصصة.

جدير بالذكر أن رئيس عشيرة الكاكائية كان قد صرح في حزيران الماضي بأن أغلب القرى التي يسكنها أبناء عشيرته في حدود قضاء داقوق (44 كم جنوب كركوك)، قد خلت من سكانها، بسبب تهديدات مسلحي داعش، وإن الامم المتحدة توعدت بالضغط على الحكومة العراقية لإرسال تعزيزات عسكرية الى المنطقة لإعادة الاستقرار اليها.

معرض الصور

طباعة طباعة