ميزانية كركوك خارج نطاق رقابة مجلسها - كركوك ناو ميزانية كركوك خارج نطاق رقابة مجلسها - كركوك ناو

ميزانية كركوك خارج نطاق رقابة مجلسها

27 أكتوبر، 2018 at 9:26 م

كركوك، تشرين الاول 2018، جزء من ميزانية كركوك صرفت لانهاء المشاريع المتوقفة تصوير: سوران محمد

كركوك ناو – كركوك

كشف مجلس محافظة كركوك عن صرف ميزانية المحافظة دون رقابتهم، متسائلين في الوقت ذاته عن مصير تلك الاموال، فيما اكدت الإدارة ان المبلغ الذي استلمته المحافظة يقدر بـ 72 مليار دينار عراقي.

صرفت الحكومة المركزية في العام الماضي، على شكل وجبتين مبالغ مالية كميزانية لمحافظة كركوك، الا ان الية صرف تلك المبالغ من قبل ادارة المحافظة كانت من دون الرجوع الى مجلس المحافظة.

وقال عضو مجلس كركوك عن قائمة التأخي، احمد العسكري في حديث لـ (كركوك ناو) ان “الحكومة المركزية صرفت مبالغ مالية على شكل وجبتين لمحافظة كركوك بعد احداث 16 تشرين الاول عام 2017، في الوجبة الاولى كان المبلغ قدره 72 مليار دينار والوجبة الثانية كان 71 مليار دينار عراقي”.

بعد احداث 16 تشرين الاول عام 2017، وعودة القوات الاتحادية الى كركوك، تعطلت اعمال مجلس المحافظة بسبب نزوح رئيس المجلس وعدد من اعضائه وعدم عودتهم الى كركوك، والذي كان مهمته الرئيسية مراقبة اعمال الادراة.

وأضاف العسكري: “بحسب المعلومات التي حصلنا عليها، صرفت ادارة كركوك ميزانية المحافظة بالكامل، وحسب ما سمعنا تم صرف مستحقات المقاولين منها، وذلك من دون علم مجلس المحافظة ولا نملك اي معلومات عن تفاصيل صرفها” مشيرا الى “عدم وجود لجنة لمراقبة كيفية صرف الميزانية، كيف ذهبت والى اين”.

كركوك، تشرين الاول 2018، مشروع تبليط طريق امام قاسم تصوير: سوران محمد

وكشف محافظ كركوك وكالة يوم 10 أيلول الماضي، عن قرب وصول أكثر من 71 مليار دينار من بغداد الى كركوك، على أن يتم صرفها بشكل متناسب ومتساوي ووفق النسب السكانية.

ومن جهة اخرى، قال معاون المحافظ للشؤون الفنية، علي الحمادي لـ (كركوك ناو) ان “المبلغ الذي وصل الى كركوك، تم ارساله تحت اسم ميزانية تنمية المحافظات وكان قدره 72 مليار دينار، تم صرف نسبة 60% منه للمقاولين الذين كانوا يطالبون المحافظة مبالغ مالية”.

وأضاف الحمادي ان “المبلغ المتبقي والتي تصل نسبته الى 40% من اجمالي الميزانية تم صرفه لاكمال المشاريع المتوقفة بسبب عدم صرف الميزانية للمقاولين لاكمال المشاريع”.

ولم يخفي معاون محافظ كركوك، عدم وجود جهة أو مؤسسة معنية بمراقبة كيفية صرف ميزانية كركوك، الا ان وزارة التخطيط حددت الية لصرف الميزانية وتخصيص نسبة 10 بالمائة للمناطق المستعادة من قبضة داعش.

اوقفت الحكومة العراقية ارسال مستحقات كركوك لعدة اعوام، مما عرضت المحافظة لازمة مالية كبيرة وتوقفت المشاريع في المحافظة، الا ان حكومة اقليم كوردستان، ارسلت عدة مرات 10 ملايين دولار كميزانية بترودولار مقابل بيع نفط حقول نفط هفانا وباي حسن الى احداث 16 تشرين الاول عام 2017.

معرض الصور

طباعة طباعة