تفاصيل نجاة محافظ كركوك من "طريق الموت"ضحايا شهريًا دون اجراءات تذكر! - كركوك ناو تفاصيل نجاة محافظ كركوك من "طريق الموت"ضحايا شهريًا دون اجراءات تذكر! - كركوك ناو

تفاصيل نجاة محافظ كركوك من “طريق الموت”
ضحايا شهريًا دون اجراءات تذكر!

14 نوفمبر، 2018 at 6:30 م

كركوك 14 تشرين الثاني 2018، محافظ كركوك وكالة راكان سعيد في تشييع نجل اخيه في قرية شاووك التابعة لقضاء الحويجة، تصوير:إعلام المحافظة

كركوك ناو

تسلكه مئات المركبات في كل ساعة باعتباره الشريان الحيوي الرابط بين شمال البلاد وجنوبها، لكن منها لا تنجو فهو “طريق الموت”، حيث يسقط ضحايا بشكل شبه يومي على طريق كركوك – بغداد.

وعاد ملف الطريق الى الواجهة بعد الحادثة التي طالت موكب محافظ كركوك وكالة، راكان الجبوري، أمس الثلاثاء 13 تشرين الثاني – نوفمبر وتوفي اثرها نجل شقيقه فيما اصيب اثنان اخران من افراد حماية الجبوري.

ويروي مروان العاني مدير قسم الاعلام في ديوان المحافظة لـ (كركوك ناو)، تفاصيل الحادث الذي وقع في المنطقة الواقعة بين ناحية آمرلي باتجاه منطقة حمرين شرق تكريت مركز محافظة صلاح الدين (170 كم شمال بغداد).

“احدى مركبات الموكب تعرضت لحادث انفجار عجلة بسبب سوء البنية التحتية للطريق والتخسفات والحفر الكبيرة التي تنتشر على طولها، مما اسفر عن انقلاب العجلة بشكل مباشر”، هذا ماقاله العاني.

وأشار  الى أن الحادث ” أدى الى وفاة صاحب عواد سعيد الجبوري نجل شقيق المحافظ واصابة اثنين من مرافقيه أحدهما كوردي من منطقة الشورجة والآخر عربي من الحويجة”.

المتوفي صاحب عواد سعيد نجل شقيق محافظ كركوك وكالة، تصوير، حماية المحافظ

وشيع جثمان الجبوري، اليوم، في كركوك، وسط حضور ضم مختلف شرائح المجتمع الكركوكي، بحسب العاني، مبيناً  أن المحافظ الجبوري أشاد بلحمة أبناء المحافظة عادا اياها ركيزة اساسية ثمرتها طرد الارهاب واستقرار المدينة.

وبالعودة الى أزمة “طريق الموت” كما يصفه نائب رئيس مجلس قضاء طوزخورماتو علي الحسيني والذي شهد لحظات وصول جثمان نجل شقيق المحافظ الى المستشفى، فإن الطريق يشهد سقوط عشرات الضحايا شهريا.

ويحمل الحسيني الحكومة المركزية والحكومتين المحليتين في كركوك وديالى مسؤولية الحوادث التي تقع على الطريق نتيجة دمار أجزاء كبيرة منه تؤدي غالبا الى حوادث مروعة.

كركوك 14 تشرين الثاني 2018، أهالي المحافظة من مختلف القوميات يشيعون صاحب عواد سعيد في قرية شاووك التابعة لقضاء الحويجة، تصوير: إعلام المحافظ

ويشير الحسيني الى أهمية الطريق باعتباره احد أهم ثلاث طرق رئيسية دولية تربط أجزاء العراق، مستغربًا عدم اجراء أعمليات لصيانة الطريق منذ عام 2003 على الرغم من كثرة الحوادث وفداحتها.

الطريق الرابط بين كركوك وبغداد يبلغ طوله (255) كيلومترا، ويعتبر الطريق الرابط بين قضاء طوزخورماتو وناحية أمرلي الحزء الاخطر.

يشار الى أن اغلب شبكات الطرق في البلاد وخاصة الرئيسية منها تشهد واقعًا مزريا نتيجة عدم اجراء عمليات صيانة وادامة فضلا عن المعارك التي شهدتها بعض مناطق البلاد والتي أدت الى سقوط بعض الجسور ودمار أجزاء واسعة من الطرق خاصة الشمالية والغربية منها.

معرض الصور

طباعة طباعة