من الناس

النحات طلال الصفاوي: الفن في الموصل يمرض لكنه لا يموت

  • 2021-05-24
النحات طلال الصفاوي: الفن في الموصل يمرض لكنه لا يموت
نينوى، النحات طلال الصفاوي بالقرب من نصب الابريق الموصلي، الصورة من الفيس بوك
يسرى علي - نينوى

أنا طلال الصفاوي، نحات مخضرم، لدي الكثير من الاعمال الفنية في مناطق مختلفة من العراق، ولدت في مدينة الموصل عام 1941، ودرست في مدارسها ثم التحقت بمعهد الفنون الجميلة في بغداد عام 1963، وتخرجت بالمرتبة الاولى في الدراسة.

في مدينة الموصل، هناك نفائس كثيرة تركها الآباء والاجداد ومنها الابريق الموصلي الذي يعود تاريخه الى عام 850، الذي صنعه شجاع بن منعه الموصلي من الاحجار الكريمة والفضة، ومع الأسف الشديد لا زال هذا الابريق معروض في المتحف البريطاني في لندن. 

قمت في عام 1973 بنحت هذا الابريق وتكبيره من حجمه الأصلي البالغ 60 سم الى 5 أمتار، ونَقَلَت كل معالمه ونقوشه وما فيه من مزايا تراثية موصلية وتم نصبه بالقرب من جسر الموصل القديم.

وكذلك انجزت تمثال بائع عرق السوس وتمثال الزهراوي في مستشفى الجمهوري وغيرها.

مدينة الموصل ولادة للفنانين، فهي تخلق الاجيال عبر معاهدها وكلياتها المختصة بالفن، ويتخرج من هذه المعاهد والكليات الاجيال والاجيال من النحاتين وغيرهم.

أكثر

  • FB
  • Instagram
  • Twitter
  • YT