من الناس

النحات نينوس يسرد بأنامله الدمار الذي خلّفه داعش

  • 2021-08-16
النحات نينوس يسرد بأنامله الدمار الذي خلّفه داعش
نينوس ثابت ميخائيل أثناء نحته تمثال دايه كولي   تصوير: عمار عزيز
عمار عزيز – نينوى

اسمي نينوس ثابت ميخائيل، عمري 32 سنة، أقيم في ناحية قرقوش، حصلت على شهادة بكالوريوس من كلية الفنون الجميلة بجامعة الموصل.

أسعى من خلال أعمالي الفنية تجسيد جميع تلك الأشياء التي دمرها تنظيم داعش، من ضمنها رموزنا ومواقعنا الأثرية.

في عام 2021 نحتت تمثالين لرمزين ايزيديين كانوا من ضحايا تنظيم داعش، وهما الأم كولي (دايه كولي) و الشيخ خيري مراد.

دايه كولي تصدت لداعش بسلاحها و لقيت حتفها على يد عناصر التنظيم، أما الشيخ خيري فيُعرَف بين الايزيديين كأحد المحاربين الذين واجهوا داعش.

استلهمت أعمالي من والدي، ثابت ميخائيل، وهو نحات مشهور في قرقوش وسهل نينوى، قام والدي بترميم أغلب التماثيل التي دمرها تنظيم داعش، وهو يمثل مدرسة نموذجية بالنسبة لي.

الايزيديون يثقون بي كثيراً ومعجبون بأعمالي، بذلت كل طاقتي وامكانياتي أثناء نحت التمثالين وقد استغرق صنع كل تمثال شهرين.

 

أكثر

  • FB
  • Instagram
  • Twitter
  • YT